logo mes_0.png

facebook.png      twitter.png      rss.png      youtube.png

حفل الاحتفاء بخريجي المدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية بطنجة : المصلي تدعو المهندسين إلى النهل من الحضارة المغربية في مشاريعهم الهندسية

ترأست الوزيرة المنتدبة لدى وزير التعليم العالي والبحث العلمي وتكوين الأطر السيدة جميلة المصلي، مساء السبت (5 مارس 2016)، حفل تخرج الفوج 13 للمدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية بطنجة. 
وفي كلمتها بالمناسبة، اعتبرت السيدة الوزيرة أن هذه التظاهرة تشكل مناسبة لتوطيد الصلة بين عالم التكوين وعالم الشغل، وذلك في أفق المزيد من التنسيق ومن التعاون بين الفاعلين في كلا المجالين، بهدف إرساء مسالك للتكوين تستجيب أكثر لحاجات المقاولات والمشغلين – تضيف السيدة الوزيرة-. 
وفي هذا السياق، أبرزت السيدة المصلي أن إستراتيجية ملاءمة التكوين مع حاجات سوق الشغل، التي تعمل وزارة التعليم العالي والبحث العلمي وتكوين الأطر على تنفيذها، تهدف إلى تنويع التكوينات الممهننة كي تستجيب للاختيارات الإستراتيجية والأوراش الهيكلية التي انخرطت فيها مختلف القطاعات، وذلك من خلال بلورة مسارات تكوينية جديدة تتميز بقدر عال من الملاءمة مع حاجيات المحيط الاقتصادي والمهني.
من جهة أخرى، دعت السيدة الوزيرة مؤسسات التكوين إلى إذكاء ثقافة الحس المقاولاتي لدى الطلبة، من خلال التركيز على مقاربة بيداغوجية تكون المقاولة طرفا أساسيا في هندستها وفي تنفيذها. 
وشددت السيدة الوزيرة على أن العمل على توطيد الشراكة بين الجامعات والمقاولات يساعد على تجويد التكوينات التي تقدم للطلبة، وذلك لتمكينهم من الكفايات التي تجعلهم قادرين على أداء مهامهم في دورة الاقتصاد الوطني. وإلى ذلك دعت المهندسين إلى النهل من الثقافة والحضارة المغربيتين في العمران والفنون والزخرفة ، وهذا ما يكرس – تضيف السيدة الوزيرة – العمق الحضاري والثقافي لهذا الوطن العزيز ويعزز الروابط والانتماء لدى المجتمع والأجيال.