logo mes.png

facebook.png      twitter.png      rss.png      youtube.png

جامعة المولى اسماعيل: المصلي تؤكد على أن المغرب وضع الأسس اللازمة لتحقيق التنمية المستدامة من خلال عدة إصلاحات

قالت الوزيرة المنتدبة لدى وزير التعليم العالي والبحث العلمي وتكوين الأطر، السيدة جميلة المصلي، إن المغرب وضع الأسس اللازمة لتحقيق التنمية المستدامة من خلال عدة إصلاحات في المجالات السياسية والمؤسسية والقانونية والاجتماعية والاقتصادية والبيئية. 
وأضافت السيدة المصلي، أمس الأربعاء (16 مارس 2016) بمكناس خلال الجلسة الافتتاحية للدورة الـ 16 لمنتدى الفنون والمهن للمقاولات الذي ينظمه، على مدى يومين، طلبة المدرسة الوطنية العليا للفنون والمهن وذلك تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله، أن المملكة المغربية وضعت ضمن أولوياتها قضية حماية البيئة والتنمية المستدامة وذلك تماشيا مع التزاماتها الدولية في إطار قمم الأرض والاتفاقيات الدولية ذات الصلة .
وأكدت السيدة الوزيرة أن اختيار المغرب لتنظيم مؤتمر الأمم المتحدة حول التغيرات المناخية (كوب 22) يشكل دليلا قاطعا على هذا الالتزام الذي يفرض مضاعفة الجهود وتضافرها بغية الوفاء بتعهدات المملكة، لاسيما ما يتعلق منها بالحد من الغازات الدفيئة وتعزيز إستراتيجية النجاعة الطاقية. وأوضحت أن هذا المسار تعزز كذلك من خلال اعتماد القانون الإطار بمثابة ميثاق وطني للبيئة والتنمية المستدامة الذي تم إعداده تنفيذا للتوجيهات السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله. 
من جهة أخرى، أكدت السيدة الوزيرة، أن الجامعة المغربية مدعوة إلى مواكبة هذه التحولات المجتمعية، وذلك من خلال تشجيع التكوين في مهن البيئة والتنمية المستدامة، وكذا التوجه نحو الابتكار العلمي في ميادين تكنولوجيا الإنتاج النظيف. كما أكدت على الدور الهام الذي يمكن أن تلعبه المقاولة في هذا المجال.