logo mes.png

facebook.png      twitter.png      rss.png      youtube.png

السيد الوزير يترأس، بمعية السيد كاتب الدولة، مراسيم إعطاء الانطلاقة الرسمية لبرنامج ملتقى العلوم والمجتمع برسم سنة 2018-2019

في إطار تفعيل مخطط عمل الوزارة برسم الفترة 2021 -2017  والذي وضع من بين أهدافه إصلاح مراكز الدراسات في الدكتوراه وجعلها رافعة للارتقاء بمجال البحث العلمي في الفضاء الجامعي بمختلف مكوناته، وانسجاما مع المجهودات الرامية إلى توطيد التقارب والتفاعل بين الجامعة والمجتمع وتسخير المهارات البحثية والعلمية الجامعية لفائدته، ترأس وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، السيد سعيد أمزازي، بمعية كاتب الدولة المكلف بالتعليم العالي والبحث العلمي، السيد خالد الصمدي، يوم الأربعاء 13 يونيو 2018 بجامعة ابن طفيل- القنيطرة، مراسيم إعطاء الانطلاقة الرسمية لبرنامج ملتقى العلوم والمجتمع برسم سنة 2018-2019، وذلك بحضور السادة رؤساء الجامعات وعدد من رؤساء المؤسسات الجامعية،وممثلين عن الإدارة المركزية، وكذا الطلبة الباحثين في سلك الدكتوراه من جميع التخصصات بجامعة ابن طفيل- القنيطرة.

ويعتبر هذا الملتقى برنامجا تكوينيا سنويا مندمجا يستند إلى مبدأ تكامل المعرفة وتفاعل مختلف روافدها ضمن نسق شامل يقرب المسافات المعرفية بين جميع الطلبة الباحثين في سلك الدكتوراه والأساتذة، ويقارب مضامين التكوين ليس بمنطق التخصصات الدقيقة والمعمقة ولكن وفق مفهوم تعدد التخصصات وتنوعها.

كما عرف الملتقى إعطاء الانطلاقة ل " مراكز َمُلتقى العلومِ والمجتمعِ"، الذي يعتبر ورشا طموحا يرمي إلى خلقِ مراكز تلتقي فيها العلوم الإنسانية بالعلوم والتقنيات، وقادرة ًعلى إرساء وتطويرِ حوارٍ حقيقي وبَنَّاءٍ بين الأوساطِ العلميةِ المغربيةِ ومُخْتَلِفِ الفاعلين بالمجتمع، وكذا تقوية قدرات الطلبة الباحثين وتعزيز دورهم في المجتمع.